كما يتضح من الشكل المقابل، في فسيولوجيا الكائنات الحية المختلفة، تحدث عملية توتر العمل، والمعروفة باسم ap، عندما تحدث الاحتمالات العالية والمنخفضة لغشاء موقع خلية معين بسرعة: يؤدي هذا الاستقطاب إلى عملية إزالة الاستقطاب في المناطق المجاورة، بالمثل، حيث يحدث جهد الفعل في العديد من الأنواع المختلفة من الخلايا الحيوانية، حيث يطلق عليها الخلايا الاستثارية، والتي تشمل الخلايا العصبية المختلفة، وخلايا العضلات، وخلايا الغدد الصماء وبعض الخلايا النباتية الأخرى، وفي الفقرة التالية سنجيب هذا السؤال في عنواننا الرئيسي. وهو ما يشار إليه بالشكل المعاكس.

ما يشير إليه الشكل المعاكس

تلعب الخلايا العصبية دورًا مركزيًا في الاتصال من خلية إلى أخرى من خلال توفير توصيل الملح والمساعدة في نشر الإشارات على طول محور العصب إلى الحواف المتشابكة في نهايات المحاور، حيث يمكن لهذه الإشارات التواصل مع الخلايا العصبية الأخرى في نقاط الاشتباك العصبي. أو الخلايا أو الغدد التنقل في أنواع مختلفة ومختلفة من الخلايا العصبية، وتتمثل وظيفتها بشكل أساسي في تنشيط العمليات داخل الخلايا في الكائنات الحية. خلايا العضلات، على سبيل المثال، هي الخطوة الأولى في سلسلة من الأحداث المختلفة والمتنوعة التي تؤدي إلى عملية تقلص خلايا بيتا في خلايا البنكرياس، مما يحفز إفراز الأنسولين في جسم الإنسان، ومجهود العمل. في الخلايا العصبية للكائنات المختلفة تعرف أيضًا باسم “النبضات”. الناقلات العصبية أو “النبضات”، حيث يُطلق على هذا التسلسل الزمني لإمكانات الفعل التي تولدها الخلايا العصبية اسم “السلسلة الشائكة”، وفي معظم الحالات يُلاحظ أن العصبون هو الجاني الرئيسي لجهد العمل أو الدافع العصبي.

السؤال الذي يطرح نفسه: “ماذا يعني الرقم المقابل؟” الجواب: يشير إلى الاختلاف المحتمل لغشاء العصب. يُعرف هذا بجهد هادئ يبلغ 70 مللي فولت.

نتمنى من الله تعالى أن يوفق جميع الطلاب والطالبات. نأمل أن يكون هذا المقال قد أجاب على سؤالك. إذا كان لديك أي أسئلة، يرجى استخدام محرك البحث الخاص بموقعنا. في نهاية المقال في جريدة “” https://www.offic-e.com حول موضوعك، يسرنا تزويدك بمعلومات كاملة حول هذا الموضوع، حيث نسعى للحصول على المعلومات حتى تصل إليك بشكل صحيح وبشكل كامل، في محاولة لإثراء المحتوى العربي في الإنترنت.